وزير الخارجية الألمانية شتاينمير يزور لبنان

Aussenminister Steinmeier mit Premierminister Salam تكبير الصورة (© Deutsche Botschaft Beirut) التقى وزير الخارجية الألماني فرانك – فالتر شتاينماير رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام ونظيره اللبناني جبران باسيل في بيروت 15 مايو/ ايار، حيث تركزت المحادثات بينهما أيضاً على وضع اللاجئين السوريين في لبنان والمنطقة. ، حيث يعتبر لبنان أيضاً من الدول المتأثرة إلى حد كبير بكارثة اللاجئين: يبلغ عدد سكان البلد أربعة ملايين واستقبلت ما يزيد على مليون لاجئ سوري. وفي المؤتمر الصحفي الذي جمع الوزيرين صرح شتاينماير قائلاً إن الجهد الإنساني للبنان أقرب لأن يكون معجزة، ونعلم أن العبء ثقيل جداً، "لذلك لن نترك لبنان بفرده". ومن ثم تدعم ألمانيا حسب قول شتاينماير لبنان وباقي الدول المضيفة بطرق متعددة.
"يحصل الأطفال السوريون الذين يذهبون إلى مدارس لبنانية على 60 % من مصروفات المدارس مقدمة من ألمانيا. وبذلك يبلغ الإسهام الألماني للاجئين السوريين والدول المضيفة ما يزيد على مليار يورو. "

وعقب ذلك التقى شتاينماير رئيس الوزراء اللبناني سلام، حيث تحدثا عن الوضع في لبنان وفي المنطقة. ثم توجه وزير الخارجية شتاينماير إلى مركز مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين في بيروت، والذي يتم فيه تقديم دورات تدريبية وتأهيلية وكذلك الدعم النفسي للاجئين السوريين وأيضاً للبنانيين.

Frank-Walter Steinmeier تكبير الصورة (© Deutsche Botschaft Beirut)

Aussenminister Steinmeier تكبير الصورة (© Deutsche Botschaft Beirut)
Frank-Walter Steinmeier am Flughafen Beirut تكبير الصورة (© Deutsche Botschaft Beirut)